امناء الشرطة يعربون عن اسفهم ويجمعون ربع مليون جنيه دية لسائق الدرب الاحمر

فى تطور جديد وفى في محاولة لتهدئة الأوضاع ونزع فتيل الأزمة ،جمع عدد من أمناء الشرطة، مبلغ ربع مليون جنيه، وقرروا التوجه لأسرة سائق القتيل بمنطقة الدرب الأحمر، لتقديم العزاء ودفع "دية"، في محاولة لتهدئة الأوضاع ونزع فتيل الأزمة ،وقال أحد الأمناء: "أصبحت أمشي محني الرأس في منطقة سكني وأتجنب كل من يعرف أني أعمل أمين شرطة".
ونعى أحمد مصطفى رئيس الائتلاف العام لأمناء الشرطة، المجني عليه، مؤكدًا إدانته ورفضه للتصرف الذي وصفه بغير المسئول من قبل رقيب شرطة، كما أعلن رفض النادي أي تجاوز أو خروج عن النص من جانب أي فرد شرطة، مؤكدا أن تلك التجاوزات تسيء لجميع أفراد الشرطة وتشوه صورتهم قائلا: "لن نسمح بالوقيعة بين الشعب والشرطة".
وتابع: "نعلم جيدا ما يشعر به أغلب الأفراد الشرفاء من إحباط واستياء بسبب التجاوزات التي تصدر عن قلة لا تعي الواجب ولذا فإننا لن نصمت أو نضع رؤوسنا في الرمال وسنعمل بكل جد للقضاء على تلك التجاوزات وبتر أي عنصر فاسد".



التصنيف : من هنا وهناكمصر الوطن والام

اترك تعليقا :

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.

كل الحقوق محفوظة ل اخبار مصر الوطن

استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل