صور مراسم استقبال قادة أفريقيا برواندا تفضح الميلشيات الالكترونية المتطاولة على السيسى

 

 


وقد تغافل هؤلاء  المتطاولون أن رواندا مجرد بلد مستضيف للقمة ولا تقع عليها مسئولية دبلوماسية لخروج رئيس الدولة أو ممثل عنه لاستقبال قادة القمة، ما دامت الزيارة ليست خاصة بالدولة.

وقد أظهرت صور أخرى لاستقبال زعماء الدول الأفريقية ومن بينهم الرئيس السوداني عمر البشير، الذي تم استقباله بذات الطريقة دون استثاء.

وأيضا على صعيد الزيارات الرسمية، شرعت العديد من الدول في إلغاء مراسم خروج رئيس البلاد لاستقبال الضيف الزائر، وكانت الولايات المتحدة صاحبة البداية في هذا التوجه، ثم تبعتها روسيا، وألغت دول الاتحاد الأوروبي مراسم الاستقبال الرسمية لجميع الضيوف.

وكان الرئيس السيسي قد وصل  إلى روندا الأحد الماضي، حيث كان في استقباله السفير الرواندي لدى القاهرة الشيخ صالح هابيمانا، والسفيرة الدكتورة نميرة نجم سفير مصر لدى رواندا، وصعدت إلى الطائرة الرئاسية مع مديرة المراسم الرئاسية الرواندية.

واصطحبت السفيرة، الرئيس لبدء مراسم استقباله الرسمي وعزف سلام الاتحاد الأفريقي ثم اصطحبت الرئيس بعد انتهاء مراسم الاستقبال إلى اصطفاف المرحبين به من الجانب الرواندي وزير الداخلية موسى فضيل وسفير رواندا في القاهرة.



التصنيف : حول العالمالرئيسيةشئون عربيةاخبار مصر

اترك تعليقا :

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.

كل الحقوق محفوظة ل اخبار مصر الوطن

استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل